صفحة 1 من 1

هل الموت راحة ؟

مشاركةمرسل: الأربعاء يناير 11, 2017 10:23
بواسطة رضا البطاوى

هل الموت راحة ؟
من الأقوال الشائعة على لسان العامة أن مات استراح والحق هو
إن الموت سبب لشىء من اثنين :
1-الراحة وهى نصيب المسلم وقد سماه الله الروح وفى هذا قال تعالى بسورة الواقعة "فأما إن كان من المقربين فروح وريحان وجنة نعيم ".
2-العذاب وهو نصيب الكافر .
وفيما نسب للنبى(ص) عن الراحة المتصلة بالموت التالى :
"أنَّ رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - مُرَّ عَلَيْهِ بِجِنَازَةٍ ، فَقَالَ: مُسْتَرِيحٌ وَمُسْتَرَاحٌ مِنْهُ !
قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا الْمُسْتَرِيحُ وَالْمُسْتَرَاحُ مِنْهُ؟
قَالَ : الْعَبْدُ الْمُؤْمِنُ يَسْتَرِيحُ مِنْ نَصَبِ الدُّنْيَا وَأَذَاهَا إِلَى رَحْمَةِ اللَّهِ ، وَالْعَبْدُ الْفَاجِرُ يَسْتَرِيحُ مِنْهُ الْعِبَادُ وَالْبِلَادُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ"
وفى رواية :
" قال: النبي (صلى الله عليه وسلم) مستريح و مستراح منه أما المستريح فالعبد الصالح استراح من غم الدنيا وما كان فيه من العبادة إلى الراحة ونعيم الآخرة وأما المستراح منه فالفاجر يستريح منه الملكان اللذان يحفظان عليه وخادمه وأهله والأرض التي كان يمشي عليها."