عقب حادثة اطلاق النار على طالب .. من المسؤول عن ضياع الاجيال ؟

آراء ومقالات لكتّاب أردنيين

المشرف: Princess

قوانين المنتدى
• يمنع وضع اي مواد محمية بحقوق نشر دون موافقه مسبقه من صاحبها
قوانين المنتديات العامة
أضف رد جديد
Red-rose
صديق المنتدى
صديق المنتدى
مشاركات: 43880
اشترك في: الأحد سبتمبر 28, 2008 1:33

عقب حادثة اطلاق النار على طالب .. من المسؤول عن ضياع الاجيال ؟

مشاركة بواسطة Red-rose » الخميس مارس 15, 2018 5:24

صورة



حوادث عديدة حصلت مؤخرا هزت الرأي العام المحلي، ودقت ناقوس الخطر المجتمعي في اعادة تربية الابناء ومراقبتهم وتثقيفهم وخصوصا بعد ممارستهم لافعال لم تكن يوما موجودة في مجتمعاتنا، ولم نعتد على سماعها .

فكيف لطالب على مقاعد الدراسة ان يحمل سلاحا؟ وكيف لاخر ان يستعين بـ"بلطجي" لحل خلاف بينه وبين زميله في الدراسة؟

وصل الحال الى ان يكون فكر الابناء خطرا يهدد المجتمع، بسبب قلة الاهتمام وعدم متابعة الاهل لابنائهم، وبحقيقة الامر هناك عائلات تقوم بتربية الحيوانات الاليفة (الكلاب والقطط) وتدللهم وتقدم لهم الرعاية الكاملة على حساب ابنائهم واهمال متطلباتهم وعدم معرفة اهتماماتهم وتوجهاتهم وتتركهم يتصرفون بحرية رغم صغر اعمارهم التي تحتاج فعليا للمتابعة.

ما حدث مؤخرا يعيد الى الاذهان مرحلة كانت في سابق العهد افرزت رجالا وقادة في مجتمعاتهم رغم فقرهم الشديد والعوز الذي كانت تمر به اسرهم، فلا يمكن لاحد القول بأن الفقر والحرمان يجبر الاباء على عدم متابعة ابنائهم، فهذا ليس مبررا لما يحدث ولا يتحمل مسؤولية ما يجري سوى العائلة ، ولا يقع اللوم على اي جهة اخرى، فمن غير المعقول ان يكون مع كل مواطن شرطي ومن غير المقبول تفتيش الطلبة اثناء دخولهم على المدارس، ولكن بغياب الدور العائلي والوازع الديني، تصبح التجاوزات والتمادي امرا متاحا للابناء.

مظاهر دخيلة على المجتمعات اضعفت الاجيال، في ظل الابتعاد عن الدين والاخلاق حتى وصل بنا الحال الى ما نحن عليه الان، لا بل ونحمل الجهات والسلطات مسؤولية مايجري وهذا من شأنه ان يعزز الاشاعات ويمهد لها طريقا لاضعاف المؤسسات وخلخلتها، لا بل تتحمل الاسرة الدور الكامل في تربية ابنائها وتوعيتهم وهي المسؤولة عن تصرفاتهم وتتحمل وحدها دون غيرها نتائج وعواقب افعالهم.

ونحن الان نضع يدنا على الجرح لعل وعسى ان نتعظ مما يجري ونضع حدا لتجاوزات الابناء ونضبط تصرفاتهم، فاصلاح الاجيال يبدأ من المنزل وينتهي به ، فعلينا تحمل مسؤولياتنا اتجاههم وبذل جهد اكبر في تربيتهم.


جراسا

أضف رد جديد

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران