ماذا حصد العراق من الحكم الشيعي ؟ ادخل لتعرف الحقيقة الكاملة

المشرف: manoosh

أضف رد جديد
ملاك عراقية
عضو فعال
عضو فعال
مشاركات: 109
اشترك في: الاثنين نوفمبر 19, 2018 12:52

ماذا حصد العراق من الحكم الشيعي ؟ ادخل لتعرف الحقيقة الكاملة

مشاركة بواسطة ملاك عراقية » الاثنين ديسمبر 03, 2018 3:12

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ماذا حصد العراق من الحكم الشيعي ؟
سؤال قد يساله اي شخص غير عراقي ولكن ان جميع العراقييون يعلمون حقائق حكم الشيعة وحتى الشيعة انفسهم يعلمون بذلك الامر ولكن يتجاهلونه خشية من فتاوي العمائم لهم لانهم مراجعهم والقليل منهم من يقول الحق امام تلك العمائم التي تحكم ارض العراق بشكل باطني كما حكم الكهان ارض مصر في زمن امون

حصاد حكم الشيعة

اولا ( التهجير )

تهجير اهل السنة من بيوتهم الى العراء من قبل اهل الشيعة وقتل اي شخص اسمه عمر او ابي بكر او عثمان

ثانيا ( زرع الطائفية بين الاخوة العراقيين )
من قبل عمائم اهل الشيعة في المساجد التي تسمى بالحسينيات يتم رزع اشكال الطائفية بسب ولعن الصحابة
ورزع الكراهية بين اهل الشيعة واهل السنة وتفريق الشيعة العراقيين عن اهل السنة العراقيين الذين عاشوا
مع اهل الشيعة في كل وقت ومكان وزمان قبل مجيء تلك العمائم والاحزاب التي فرقت صفوف وجمع اهل العراق
وجعلتهم شتات متناثرة تكره بعضها البعض

ثالثا ( دخول الارهاب بكل اشكاله )
لم يكن قبل مجيء العمائم الشيعية التي دخلت من قبل ايران لاهل العراق في ذلك الوقت من ارهاب او قتال بين الاخوة
العراقيين ولكن بعد دخول عمائم الشيعة تحت مسمى مراجع الشيعة او اسياد الشيعة فقد حملوا الطائفية والارهاب
بين ذراعيهم ونشروها لداخل العراق وانتشر الكره والفساد بين الاخوة العراقيين وبدء القتال فيما بينهم فيقتل عراقي
اخاه العراقي من اجل فتوى ذلك المعمم
كذلك دخول داعش الارهابية التي لم تكن قبلا قبل قدوم العمائم الشيعية الايرانية فلم يكن لها اي وجود قبل دخول تلك العمائم لارض العراق

رابعا ( انتشار الاحزاب والفساد وتمزق الوحدة العراقية )

تعددت الاحزاب في ارض العراق ومساعدة فتاوي تلك العمائم الايرانية لتلك الاحزاب المنتشرة في العراق
ونشر اشكال الفساد بكل انواعه بين دوائر الدولة وضيق المعيشة فلا يستطيع العراقي الغير منتمي
لاي حزب من تلك الاحزاب ان يتعيين لاي دائرة رسمية الا اذا انتمى لحزب معين قبلا او يعطي ماتمسى رشوة مالية
للحزب لكي يقوم بتعيينه في تلك الدائرة الحكومية

خامسا ( انتشار الفساد الاخلاقي بكل انواعه )

لم يكن قبل قدوم تلك العمائم الشيعية اي مكان لبيع المخدرات او الانراجيل التي تحتوي على الحشيش في جميع
المتنزهات العائلية العامة او الكازينوهات العائلية العامة لكن الان في ظل فتاوي تلك العمائم القادمة من ارض ايران
التي تصدر تلك المخدرات فقد اصبح جميع تلك المتنزهات وغيرها مجمع للحشيش والمخدرات التي تباع بدون اي رقابة
حكومية ويستطيع اي طفل عراقي شرب نرجيلة تحتوي على الحشيش والمخدرات في اي متنزه عام عائلي

كذلك انتشار الفساد الاخلاقي تحت رعاية فتاوي المعمم الشيعي تحت مسمى زواج متعة او زواج الاكتفاء وغيره
من تلك المسميات التي تحلل الزنا وكذلك تحلل شرب الخمور لانها قادمة من ايران تحت مسمى بالبيرة الاسلامية


سادسا ( انتشار الدمار البنائي للمباني الحكومية )

فقد انتشرت عدم الاهتمام بالبناء في ارض العراق بكل مكان فيه من دوائره الحكومية او مدارسه الحكومية وغيرها
من تلك البنايات الحكومية المخصصة لمساعدة المواطن العراقي في اموره الحياتية والتعليم


سابعا ( الفقر المادي وانتشار البطالة بين شباب العراق )

فلا يستطيع اي شاب عراقي ان يعيش بسلام في ارض الوطن او يستطيع ان يقوم بالتعيين في اي دائرة حكومية
لا تنتسب لاي حزب من تلك الاحزاب فان اراد تعيينا فيجب ان يقوم اما بالانتماء لاي حزب من تلك الاحزاب او دفع اموال هائلة
لمدير حزب من تلك الاحزاب التي هي قد نشرت مبانيها في جميع المحافظات العراقية فان لم يستطع الانتماء لاي حزب
معين او دفع المال كرشوة فسيكون مصيره الشارع والبطالة مهما كانت درجة شهادته الدراسية او نسبة المعدل
او اللجوء الى الجيش العراقي ليكسب عيشه برواتب تقديرية بحسب انتمائه بالتصنيف

وتلك هي شيء بسيط جدا قد اصبح في ارض العراق بعد قدوم تلك العمائم التي جعلت من العراقي الشيعي
سلاحا مدمرا لاخيه العراقي السني من اجل ان تقضي ايران على جميع الاخوة العراقيين لانهم قاتلوها في زمن النظام
السابق وهاهي الان تنتقم من جميع العراقيين الاخوة بجعلهم سلاحا ودرعا يصد ارضها ان حدث لها اي مكروه
من قبل الاجانب او غيرهم فهي تجعل الشيعي العراقي مجرد درع يصد رصاص العدو نحوها فقط وتقوم ايضا بالانتشار
بين الدول المجاورة بحجة حملها لراية ال بيت الرسول ولكنها في الحقيقة تقوم باعادة الامبراطورية الفارسية العظمى
مرة اخرى في العصر الحديث

دمتم في رعاية الله










ملاك عراقية
عضو فعال
عضو فعال
مشاركات: 109
اشترك في: الاثنين نوفمبر 19, 2018 12:52

ماذا حصد العراق من الحكم الشيعي ؟ ادخل لتعرف الحقيقة الكاملة

مشاركة بواسطة ملاك عراقية » الثلاثاء ديسمبر 04, 2018 2:32

كذلك سوء الخدمات كالكهرباء والماء وكثرة النفايات في الطرقات والشوارع العامة
وزيادة نسبة الضرائب على المواطن لاصحاب المحلات التجارية
وايضا بطالة العاملين وموظفين الصناعات بسبب اغلاق المصانع الحكومية والمعامل الحكومية والمنشاءت
التي كانت تعمل في زمن النظام السابق ( حكم صدام حسين ) والتي كانت توفر العدد الكبير من الايدي العاملة
في تلك المصانع والمنشاءت الحكومية وبعد حكم الشيعة تم غلق جميع المصانع والمنشاءت لكي تقوم بالاستيراد
من منتجات ايران عبر التجار المنتمين لتلك الاحزاب الحاكمة للعراق

انتشار منتجات ايران بشتى انواعها في الاسواق من المواد الغذائية والصناعية والاقمشة والادوية وغيرها من المواد
لتنمية لتنمية تجارة ايران اكثر في السوق العراقي وسحب الدولار الذي في السوق العراقي لصالح ايران
لتعزيزها اقتصاديا وصناعيا وغلق جميع مصانع العراق التي تنتج تلك المواد المذكورة اعلاه

المواطن العراقي من خريجي التربية ( للمعلمين والمدرسين )
الذي لاينتمي لاي حزب من الاحزاب الحاكمة الموالية لايران دولة الفقيه لايملك الحق باخذ مرتب شهري
بسبب قرار وزارة التربية العراقية التي اقرت بتوظيف المعلمين والمدرسين بدون مرتبات شهرية او مستحقات
تحت مسمى ( تعيينات محاضرين بدون مرتب لسد نقص المعلمين والمدرسين الاساسيين في الدولة )
اي بمعنى مساعدين للمعلمين والمدرسين ( المنتمين لتلك الاحزاب ) في عملية التدريس
ولكن بدون مرتب او مستحقات اخرى كسحب ارض لبناء عقار
او قرض مال كباقي المعلمين والمدرسين الاخرين المنتمين للاحزاب
وبقي الحال كما هو عليه لفترة اعوام ولحد الان لم يتم تعيينهم
الا ان يتم الاخذ بالنظر اليهم ويتم تعيينهم ان تم ذلك من الحكومة التي تنتمي للاحزاب الموالية لايران
الحاكمة للعراق بشكل باطني

انتشار الامراض بكثرة ) بسبب انتشار الحشرات الضارة القوارض كالفئران والجرذان
في المحلات التجارية والبيوت السكنية في المدن لجميع محافظات العراق
بسبب اهمال الحكومة لمكافحة الحشرات والقوارض في المدن
كما كانت تقوم بعملية مكافحتها سابقا في زمن النظام السابق ( نظام صدام )
ولكن الان بعد قدوم الدولة الحالية قد توقفت مكافحة الحشرات والقوارض والاهمال لذلك الامر
وقد اصبحت تلك الحشرات الضارة والقوارض التي تسكن بيوت الناس الساكنين قلب المدن سببا في انتشار الامراض بينهم

انتشار الارهاب والقتل والخطف في المدن المحلية ولجميع محافظات العراق
بسبب ضعف الشرطة المحلية التي تقوم بحماية الاهالي وبسبب انتماء بعض قادة الشرطة لتلك الاحزاب التابعة للحكومة
فقد عملت تلك الاحزاب التابعة لايران دولة الفقيه بتشكيل شبه عصابات تقوم بالقتل والارهاب لاهالي السنة
وغيرهم الذين لايملكون مساند لهم من تلك الاحزاب ليقوم بحمايتهم وقد قامت العشائر بحماية من ينتمي اليها
من المواطنين المنتمين لتلك العشائر او القبائل تحت مسمى ( الحكم العشائري ) لانهم يملكون الاسلحة
التي تساندهم بعد سقوط النظام السابق ( نظام صدام )

وهذا شيء بسيط جدا جدا يعيشه المواطن العراقي في زمن حكم الشيعة لارض العراق حاليا وخصوصا بعد قدوم
عمائم ايران لارض العراق فقد بدلت حاله الى الاسوء وكثر الدمار فيه والتفجيرات والارهاب بشتى انواعه
فلا يستطيع المواطن العراقي العيش بسهولة في ارض العراق وخصوصا من اهل السنة فانهم مطالبون من الشيعة
بعملية الثار تحت مسمى ( ثارات الحسين )
















ملاك عراقية
عضو فعال
عضو فعال
مشاركات: 109
اشترك في: الاثنين نوفمبر 19, 2018 12:52

ماذا حصد العراق من الحكم الشيعي ؟ ادخل لتعرف الحقيقة الكاملة

مشاركة بواسطة ملاك عراقية » الأربعاء ديسمبر 19, 2018 11:16

كذلك لاوجود لاي حقوق لاهل السنة في العراق من حيث التعينات من الخريجين مهما كانت المرتبة في نسبة المعدل
او الشهادات ان كانت من الدراسات العليا ام العادية فهو لن ينال اي حقوق بتعيينه في الوظيفة بسبب كونه من اهل السنة
ولكن جميع اهل الشيعة فلهم الحق الكامل في العراق وان كان لم يتخرج او يتعين فله حقوق اخرى غير الوظيفة الحكومية
تحت مسمى بالرعاية الاجتماعية بمرتبات شهرية تساعده في المعيشة اما السني فليس له اي حق لا بالرعاية الاجتماعية
او الوظائف الحكومية او اي شيء اخر يساعده في العيش سوى عمله بيده لكسب قوته اليومي فقط

وكذلك ماتسمى التقية عند اهل الشيعة ممن يتحدثون الى بعض افراد الشعوب من الدول العربية لكي يتمكنوا من السيطرة
على عقولهم ودفعهم الى التشيع لاجل توسيع اراضيهم بحجة ال بيت الرسول ومحبتهم لهم والحقيقة ان الشيعة ينتمون
الى ايران وهم يسيرون وراء اهل العمائم ( الاسياد ) حتى وان قال الشيعي لا احب ايران ولكنه يسمع كلام المعمم
الذي يحب ايران وينتمي اليها فاذن جميع الشيعة ولائهم لايران لانهم ولائهم للعمائم كما جاءت بفتاويهم بجميع العمائم
ان يتبع الشيعي امامه في زمانه اي بمعنى صاحب العمامة ( السيد المرجع ) كالسيستاني وال الصدر والحكيم وغيرهم
من تلك العمائم التي تسمى بالمراجع الدينية الشيعية

كما جاءت فتاويهم لاهل الشيعة وتحريف قول الرسول عليه الصلاة والسلام كما جاءت بكتبهم

وجوب معرفة الإمام والتسليم له
(الأول): أنه قد تظافرت الأحاديث عن النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) بأنه قال:
((من مات ولم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية))
رويت هذه الأحاديث أو ما يقرب منها في المصادر الشيعية ومنها: الكافي ج:1 ص:376 كتاب الحجة: باب من مات وليس له إمام من أئمة الهدى حديث:1، 2،3، ص:378 كتاب الحجة:

فان جميع الشيعة يجب عليهم اتباع مرجع ديني لكي لايموتون ميتة جاهلية بحسب ماقد جاءت فتاوي
كتبهم القادمة من ايران فيجب على الشخص الشيعي ان يتبع امام اي مرجع له في زمانه الذي يعيشه الان
وطبعا جميع تلك المراجع الشيعية ولائها لايران حتى وان كان الشيعي لايحب ايران فان مرجعه ولاءه لايران
فاذن اي شيعي اصبح ينتمي لايران وهذا ماتريده ايران من الشيعة ان يصبحوا عبيدا لهم وان كانوا لايريدون ذلك
فهم اصبحوا عبيدا لهم بغير طريق وهذا ماتحاول ايران ان تسيطر على جميع اهل الشيعة لكي تعيد الامبراطورية
التي دمرها عمر بن الخطاب لذلك هم يكرهونه جدا ويلعنونه في المساجد المخصصة لهم كما يسمونها بالحسينيات
بحجة ان عمر قاتل فاطمة الزهراء والحقيقة الخفية انهم يكرهون عمرا لانه كان سبب دمار ايران في زمن قديم
في الفتوحات الاسلامية

أضف رد جديد

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر