الديانات الخفية في الطائفة الشيعية ( الجزء الثلاثون )

المشرف: manoosh

أضف رد جديد
ملاك عراقية
عضو فعال
عضو فعال
مشاركات: 111
اشترك في: الاثنين نوفمبر 19, 2018 12:52

الديانات الخفية في الطائفة الشيعية ( الجزء الثلاثون )

مشاركة بواسطة ملاك عراقية » الجمعة يونيو 21, 2019 1:38

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحدثنا في موضوع سابق ان فقهاء ايران للشيعة يشيرون من كتب مصادرهم
التي جاءت من ايران للشيعة ان علي ابن ابي طالب هو سراط الله المستقيم
في الدنيا لان هناك سراطين واحد في الدنيا وواحد في الاخرة
وكذلك اشارت ايران للشيعة ان من اولاد عليا هم سراط الله
ايضا لانهم يكملون سراط جدهم علي ابن ابي طالب وقد اشارت ايضا ان رسول الله وعلي
يجلسون على سراط الاخرة ولا يرضون دخول احد الجنة الا اذا عنده كتاب ولاية علي
اي ورقة تدل بولايته لعلي لكي يدخل الجنة وكذلك اشارت ايران للشيعة ان سراط الاخرة
الذي يمر عليه الناس هو عبارة عن جسر فوق جهنم
وقد اوضح فضيلة الشيخ والداعية الاسلامي محمد عبد الغفار اكذوبة ماقد جاءت به
كتب ايران للشيعة عن رواية سراط الله المستقيم هو علي ابن ابي طالب لان كلمة
اهدنا السراط المستقيم
اي ربي اهدني الى طريق الحق اي بالعمل الصالح لرضا الله ونيل مغفرته بعمل العبد
من العمل الصالح الذي يرضاه الله له وليس علي او اولاده لانهم بشر كسائر البشر
قد يقعون بالخطاء ايضا فالله لم ينزل عليهم النبوة او الرسالة ليعصمهم بها
والله قد انذرهم ايضا وان كانوا اقرباء الرسول فالله لايزكيهم بتلك القرابة بقوله تعالى
( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ (214) الشعراء
لان الله لايغفر لابناء او اقرباء الرسل ان عصوه وقد يدخلهم جهنم ايضا مع الداخلين


كذلك اشارت فقهاء ايران للشيعة ان السراط الذي في الاخرة
هو جسر يمر فوق جهنم يقع منه من لايكون
له بولاية علي واولاده من بعده لانهم سراط الله في الدنيا لذلم وجب على الناس طاعتهم
كما جاءت نصا

عن المفضل بن عمر قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الصراط فقال: هو الطريق إلى معرفة الله عز وجل و هما صراطان: صراط في الدنيا وصراط في الآخرة، فأما الصراط الذي في الدنيا فهو الامام المفروض الطاعة، من عرفه في الدنيا واقتدى بهداه مر على الصراط الذي هو جسر جهنم في الآخرة، ومن لم يعرفه في الدنيا زلت قدمه عن الصراط في الآخرة فتردى في نار جهنم.

المصدر ( بحار الانوار العلامة المجلسي ج 8 ص 66

فان كان طاعة علي واولاده من بعده يدخل العبد الى الجنة فلماذا انزل الله تلك الاية اذن
( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ (214) الشعراء
فكلمة العشيرة هم الاقرباء والاهل من الرحم فلماذا قد يغضب الله لمن يعصوه
من عشيرة انبياء الله وادخلهم جهنم ؟ وقد ذكر ذلك في قرانه الكريم فهل كلام الله كذبا ؟
حاشا لله ولكن ايران للشيعة تحاول ان تسيطر على ابناء الشيعة بجعل فقهائهم
الذين يدعون نسبهم لال بيت علي واولاده من احفاد الرسول لامهم فاطمة بنت الرسول
لذلك يحاولون ان يجعلوا من علي واولاده طاعة الله لكي يجعلون جميع الشيعة تطيع
فقهاء ايران بحجة انهم احفاد علي واولاده الى يوم القيامة
كذلك جاءت فقهاء ايران للشيعة ان السراط الموجود في الاخرة هو عبارة عن جسر
يمر فوق جهنم كما جاءت به نصا ( مر على الصراط الذي هو جسر جهنم في الآخرة، ومن لم يعرفه في الدنيا زلت قدمه عن الصراط في الآخرة فتردى في نار جهنم.
المصدر ( بحار الانوار العلامة المجلسي ج 8 ص 66

زيادة على هذا لو صدقنا وجود هذا الجسر و هناك أناس سيقعون منه، يجعلنا نناقض الصورة اللتي رسمها لنا القرآن الكريم. كلنا يعلم أن جهنم هي مأوى سيسكنه أهل النار و ليس خندقا قبل الجنة
وان لجهنم ابواب وليست خندقا تحت جسر وهو السراط المستقيم بقوله تعالى
( ادْخُلُوا أَبْوَابَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا ۖ فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ ) غافر الآية 76

كذلك يامر الله ملائكته ان يسوقوا اهل النار الى جهنم ويسلسلونهم بقوله تعالى
( وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ زُمَرًا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوهَا فُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِ رَبِّكُمْ وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَٰذَا ۚ قَالُوا بَلَىٰ
وَلَٰكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ الْعَذَابِ عَلَى الْكَافِرِينَ ) الزمر الآية 71
وقوله تعالى ايضا ( ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ (32) إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ (33) الحاقة

وقول الله احق من فقهاء ايران للشيعة فالله قد وصف ناره جهنم ان لها ابواب وليست خندقا
يمر من فوقها جسر وقد دل ايضا في قرانه الكريم ان السراط المستقيم هو العمل الصالح
وليس علي اولاده من بعده فلو كان علي هو الهداية عند الله ولا يدخل عبد الا بولايته
لكان قد اختاره رسولا بدل محمد عليه الصلاة والسلام ولكن ايران تشير للشيعة
بتلك الامور التي لايرضاها الله ورسوله لكي تسيطر على اهل الشيعة فقط
وتقوم باعادة امبراطوريتها القديمة وتنتقم من الدين الاسلامي
الذي كان سبب دمارها وسقوطها على يد العرب المسلمين في عهد الخليفة عمر بن الخطاب

الموضوع يتبع






أضف رد جديد

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائران